CLICK HERE FOR BLOGGER TEMPLATES AND MYSPACE LAYOUTS »

2011/06/04

حبيتك

استمع لصوت فيروز ودموعي تنساب علي وجهي..لا اجد كلمه تحدد نوع هذه الدموع فرحا كانت ام حزنا فاتركها دون تميز او تحديد..يخترقني صوت فيروز وموسيقي الرحباني فلا اعود ابدا كما كنت..اتذكر حبيبتي..اتناول هاتفي لاقرأ رسائلها الي..فتزداد دموعي ..اتوقف كثيرا عند اخر رسائلها ..الطريق خاليه امايي وتغري بالاسراع ولكني لا اسرع..امشي متمهلا غير مبالي..اتوقف مره اخري عند الرساله..كانت تخبرني انها ستحاول دائما ان تكون افضل من اجلي..اطفيء تكيف السياره و افتح النافذه ..اتنشق الهواء الخارجي..كانت لا تحب ابدا تكيف السياره وتفضل الهواء الطلق..اسير في منتصف الطريق ولا اتخذ جانيا..كانت تخبرني بحلمها ان نمتلك منزل عند بحيره كبيره وهادئه مثل الذي رأته في احد الافلام الامريكيه.. كنت دوما اريد ان انجب الكثير من الاطفال تمام كما فعل بطل هذا الفيلم ولكنها كانت ترفض مازحه..اليل يبدأ في فرش ستائره علي الطريق فأضطر الي اضاءه المصابيح الاماميه وانا انظر للطريق امامي بنظره خاويه..تذكرني فيروز انها والقمر جيران..ارفع رأسي لاراه فأرها بدلا منه..كانت تخبرني انها تراني افضل حبيب وعاشق ..ابتسمت حينها واكملت الرساله..رقيقه كانت كلماتها ومليئه الدفيء..الجو يزداد بروده ولكني لا ابالي..اجدني اسرع في الطريق الخاليه وكانني تذكرت موعدا فجأه..قالت انها ستكون دوما سبب في سعادتي قدر استطاعتها ولن تدخر جهدا لترسم البسمه علي وجهي..قالت لي احبك ..ارسلتها لي في رساله علي هاتفي وهي تجلس بجواري في السياره..تركت الطريق ونظرت اليها..وفيروز تغني حبيتك بالصيف حبيتك بالشتا..البروده تزداد فازيد من سرعتي دون سبب..اتجاوز السيارات امامي وكأنني اسابقها..تنظر الي ولا تتحدث..كنت لا اشعر اننا نخب بعضنا الاخر الي حين ننظر الي بعضنا البعض ونتكلم..فقط تتلاقي اعيننا..اتذكر عيناها..لإغمض عيني..اتذكر صوت المكابح والاطارات تنزلق علي الطريق..الصراخ و اللغو..تنتزعني اصوات الات التنبيه فأفتح عيني لاجد لجنه امامي..اضغط المكابح بقوه وسرعتي تخف ببطيء ..اجاهد للسيطره علي السياره حتي توقفت بصعوبه امام اللجنه بالضبط..ترك الضابط الاكبر رتيه ما بيده وجائني بنفسه طالبا رخصي بصرامه وهو ينظر الي في شك.. رفعت نظري لاري وجهها مبتسما ينير السماء..نظرت اليه قليل.. ثم ابتسمت.

تمت

2 توته توته خلصت الحدوته...حلوه ولا ملتوته؟!!:

,واحد نفسه يتغير يقول...

h

جارة القمر يقول...

موجوعة